الجمعة، 15 نوفمبر، 2013

مشروع التعلم النشط للبنات بالرس



انطلاقة مشروع التعلم النشط للبنات بالرس
الحمد لله أولا وأخرا ..في صباح يوم الأحد 29-12-1434هـ ذاك الصباح الذي امتزجت نسماته بأنفاس أرض الرس المتعطرة برائحة المطر كانت الانطلاقة لتدريب زميلاتنا في المرحلة الابتدائية على مشروع التعلم النشط بمحافظة الرس،،وكانت البداية تنفيذا للتعميم الوزاري مع عينة مختارة من المدارس الابتدائية  توالى حضور الزميلات من ب2بالرس وب2بقصر ابن عقيّل وب9 وب17بالرس ..
تسع وعشرون زميلة بمشاركة مديراتهن الفاضلات تزينت بحضورهن قاعة (إبداع) بمركز التدريب التربوي للبنات بالرس ..

وبعد السلام وكلمات الترحيب ،والتذكير بسمو الرسالة التي تؤديها التربوية ،وعِظم الأمانة الملقاة عليها كان التعارف 





ثم وُزّع على الزميلات استمارة الأهداف التي تتوقع المتدربة أن تحققها من خلال الدورة التدريبية


وبعد إعلان أهداف الدورة وميثاقها والوعد بالسعي للتعديل في اليوم الثاني ليحقق أهداف أغلب الزميلات ابتدأ العرض وتوهجت القاعة بتفاعل كبير من المتدربات الكريمات ..

اتفقنا أننا داخل فصل دراسي وكل مايطبق ومايُذكر ومايُذكّر به إنما هو للزميلة التي تتقمص دور الطالبة وتؤدي دور المعلمة  .. كانت إجابة أي زميلة تعني إضافة نقطة لمجموعتها و النقطة لها صوت جميل حين تضعها المتدربة أمام زميلاتها في مجموعتها، والنقطة عند حذفها أداة لضبط المجموعة ..وللحق خلال الأيام الثلاثة لم يُحذف أي نقطة لتميز الزميلات عطاء وانضباطا ,ولم تكن النقطة التي ألهبت حماس الزميلات سوى


تأخذه المتدربة من هنا
                                         
                           وتضعه هنا

وفي نهاية اليوم التدريبي يتم حسابها لكل مجموعة و تدون النتيجة لكل مجموعة على السبورة ..


تكررت الدعوة للاقتناع بالتغيير والبداية به ولو بدرجة واحدة


وأثناء الاستراحة فُرشت الطاولات بمفارش بسيطة كان لها صدى جميل في النفوس وكانت الرسالة التغيير قد يكون بسيطا لكن أثره كبير ..فلنجاهد للبداية ..



الطاولات قبل الاستراحة




والطاولات بعد الاستراحة






وقد لاقت الخطوة استحسان الزميلات وأثارت تعليقاتهن الجميلة
إضافة إلى أساليب تدريبية أخرى تخللت البرنامج وتفاعل معها الزميلات المتدربات

*من عناصر البرنامج في اليوم الأول  :تعريف التعلم النشط ،عناصره ‘ فوائده ‘الأدوار التفصيلية للمستهدفين فيه‘ سبب الدعوة اليه ، وخلال عرض ما سبق تم تفعيل استراتيجيات الإلقاء الفعال والمناقشة النشطة والعصف الذهني والقصة والخريطة المعرفية بنوعيها المفاهيم والخريطة الذهنية التي توقفنا معها قليلا  بتوزيع هذه الخريطة على الزميلات




ثم تدون كل واحدة ما تمثله المدرسة لهن بكلمات مختصرة




وبعد إعطائهن الآلية المبسطة لرسمها توالت إبداعاتهن ونظرا لانتهاء زمن اليوم التدريبي الأول طلبت من الزميلات الكريمات تنفيذه كواجب منزلي، وكانت الاستجابة والتطبيق والتفاعل مدهشا.. استمتعوا أحبتي بالإبداع ..




وزميلة أخرى أصرت على إرسال الواجب حتى بعد انتهاء البرنامج


وقبل وداعنا للتميز متمثلا في المتدربات ولأن آراءهن تهمنا تم تسليمهن النموذج التالي واستلامه منهن قبل خروجهن مع التأكيد على الزميلات بكتابة اسم الإستراتيجية التي تود التعرف عليها من الغد


ودعناهن وقد تضاعف الإحساس بالمسؤولية تجاههن  فمن تشرفنا بهن نخبة تستحق الكثير واستفدنا منها الكثير وستقدم بإذن الله لبنياتنا الكثير الكثير الكثير..

ومن خلال الاستمارات التي وزعت تكررت رغبة الزميلات بالتعرف على: التعلم التعاوني والتعلم باللعب والقبعات الست ..ومن أجل العقول الكبيرة والنفوس المتسامية ومع بداية اليوم التدريبي الثاني استفتحنا بالتعلم التعاوني: تعريفه وعناصره وتطبيق صياغة أهدافه وطرائق تشكيل المجموعات وكيفية توزيع الأنشطة داخل المجموعة وتقسيم الأدوار وخطوات تنفيذه داخل الفصل ودور المعلمة والطالبة فيه وأنواع التقييم فيه ونماذج لتحضير درس تعاوني واستمارات لتقييم المجموعة والذات والطالبة والدرس




ثم توالت الاستراتيجيات بأساليب تدريبية متنوعة :الرؤوس المرقمة والتعلم باللعب وجدول التعلم والذكاءات الثمانية والقبعات الست وحتى لا نطيل فخطوط القبعات العريضة  في الدورة المرفقة في الموقع

وإليكم بعض تطبيقات المتدربات على التدريس بالقبعات الست








أظنكم تتفقون معنا على تميز متدرباتنا وصبرهن ومصابرتهن فكل ماسبق من استراتيجيات تم طرحها   بأساليب مختلفة خلال أربع ساعات انقضت وودعننا وقد حملن بأيديهن الكريمة الاستمارة التالية على وعد بتسليمها في اليوم التالي



في أول اليوم التدريبي الثالث تولت منسقة المشروع الزميلة صبا الدعيجي زمام التدريب وقد كانت في اليومين الأولين خير معين ..وإليكم ما قدمته مما تفضلت بصياغته:
قمت بتقديم عرض شرائح تتضمن مفهوم وأساليب وأنواع التقويم ومن ثم ناقشنا أهمية التقويم في التعليم النشط الذي يستند على عناصر التعلم النشط ثم تم توزيع شرح مفصل  لعناصر التعلم وطلبت من المتدربات رسم خريطة مفاهيم توضحها
وقد ناقشنا الخرائط على جهاز الكاشف ثم تم توزيع بطاقة تقويم صممتها لتقويم التعلم النشط وتمت مناقشتها مع المتدربات وهنا نموذج الاستمارة
 (انتهى).



ثم أقبل الإبداع والإخلاص والإتقان والأمومة وأكثر في شخصية واحدة(ما شاء الله تبارك الله ) تسير بهدوء، وبلا ضجيج ،وبتواضع من يُرى من الآخرين مجسدا لكل العطاء والبذل والقيم الرائعة والقدوة الحقيقية ،ومن يَرى لإنكاره ذاته أنه لم يُقدم شيئا وليس عنده ما يقدمه.. والمدارس بحمد الله لا تخلو من نماذج كهذه وكلنا ثقة بدورهن العظيم ،وليتنا نكون سببا في الكشف عن الكنوز التربوية في فصولنا ، ومدارسنا.. 
يا الله !! من أين لي بكلمات تصور لكم ما يختلج بالنفس ؟؟ها هي الأستاذة عائشة الرثيع معلمة الصف الأول بالابتدائية السابعة عشر بالرس تدخل مركز التدريب التربوي للبنات بالرس ومعها بعض شهاداتها تمشي معها على الأرض وتعانق النجوم ..بُنياتها ممن درستهن ثلاث سنوات فتشربن منها الكثير علما وعملا وتربية ..الطالبات في الصف الرابع :أريام بنت علي الزامل ولجين بنت إبراهيم العايد ووعد بنت عادل الروضان ويارا بنت فهد الخليف والطالبة في الصف الأول رفيف بنت محمد الخليفة ، ومن ورائها وفي قلبها عيون وقلوب صغيراتها في مدرستها ..واسألوا -إن شئتم - تلك الصغيرة في المدرسة والتي ذرفت دموعها عند رؤية أبلا عائشة تستعد للخروج إلى مركز التدريب ودموع الأطفال شهادة لنا أو علينا ..واسألونا لنشهد بإجلال أن المعلمة الفاضلة بعد عطائها المُجهد في الدورة التدريبية أصرت على الرجوع للمدرسة مع أن وقت الدوام يشارف على نهايته ؛تطمينا لقلوب الصغيرات المتوجسة لمغادرتها وكفكفة لحزن الصغيرة التي سال على وجهها البرئ..
وقبل أن أسهب اسمحوا لي أن أشكرها على استجابتها لنشاركها شيئا مما أبدعت في اليوم التدريبي الثالث ،ودعوات بالخير للزميلتين الغاليتين عبير الدهلاوي مشرفة الصحة المدرسية وفاطمة الدهلاوي مشرفة اللغة الانجليزية حيث كانت أحاديثهما عن  تجربة ابنتيهما الوميض الأول للتعرف عليها ،وتمتد الدعوات للزميلات المتدربات في الدورات التي أقدمها ممن يعرفنها معلمة لبنياتهن ويشهدن لها بالخير كتربوية مؤثرة ،ولمديرة الابتدائية السابعة عشر بالرس أ.هدى المسعود ومنسوباتها وأولياء الأمور لتعاونهم معنا وللأستاذة صبا الدعيجي لدورها في التنسيق لمشروع التعلم النشط وتواصلها مع الأستاذة ، ولمنسوبات مركز التدريب لتفاعلهن مع حضورها الجميل ،وللأستاذة زينب العرفج مديرة مركز التدريب بالرس لجهودها في استضافة المعلمة ،ولمساعدة مديرالتعليم للشؤون التعليمية أ.فوزية الرميح لدعمها ،، واسمحوا لي أن أقدم اعتذاري للأستاذة عائشة عن التقصير في حقها!! أربع وعشرون عاما مضت وأنتِ أيتها الفاضلة تقدمين وتقدمين بصمت وهانحن اليوم نذهل من بعض
تفاصيل وسائلك التعليمية وأساليب تدريسك وأثر إخلاصك في بنياتك اللائي بحثن عن المصلى في التدريب لأداء ركعتي الضحى كما تعلمن منكِ..
وسائلك لتميزها وللأثر الذي نثق أنها ستتركه تستحق تقريرا مستقلا
وما تخطينه بقلمك سنصور بعضه ،أما ذلك الأثر الذي تتركينه في نفس بنياتك كما تشهد أمهات من درستِ وتلميذاتك فليس لنا حيلة في عرضه وأجره على الله تعالى والله لايضيع أجرمن أحسن عملا..
وقفت الأم الحنون مع بنياتها تعرض توثيقا لوسائلها التي طورتها من خلال تجربة تربوية متفردة  وتلميذاتها يوضحن كيف تُفعّل بعض الوسائل معهن يوم كن طالباتها..
يتحدثن بأمان وطلاقة وحب ..وهي معهن في علاقة متناغمة منسجمة ..ثم قدمت بعض نتاج طالباتها الذي تحتفظ به حبا لهن وتعلقا بهن ..تماما كماتوثق الأم الحنون خطوات وليدها الأول..
أحبتي وإن أطلت عنها لا زلت في البداية،بل في بداية البداية فهنا التعلم النشط واقعا متمثلا بأبهى صوره لطفا (تابعوا تقرير عندما ينطق الإبداع هنا أ/ عائشة الرثيع هنا الابتدائية السابعة عشر)
وذلك على الرابط 





وبعد عرضها مع فلذات كبدها والذي نال إعجاب ودهشة الزميلات قدمنا لها أقل مايكون هذه الشهادة 










ووردة تشاركت ورداتها في تقديمها



وللبنيات المشاركات حق الشكر


 

الطالبات النجيبات المشاركات مع معلمتهن :
وعد الروضان ،أريام الزامل ،لجين العايد ،رفيف الخليفة ،يارا الخليف / الابتدائية السابعة عشر بالرس
 


وبعد عرض تجربة ميدانية متميزة وبلفتة بسيطة لمجموعات متميزة كان الإفطار الجماعي الذي اشتركتُ فيه وزميلتي ذات الكرم الأستاذة صبا الدعيجي ، وقد تحول لانهماك المتدربات مع عرض الأستاذة إلى شبه غداء ،، وتخلله استفسارات الزميلات الكريمات للأستاذة الفاضلة عائشة الرثيع






ثم عدنا لتقدم كل مديرة رسالتها للمعلمات الحاضرات ومعلماتها خصوصا (كنا قد سلمنا كل مديرة ظرفا من قبل لتسطر كلمات بسيطة لمعلماتها)













وكرمز لذكرى جميلة من مجموعة فاق تميزها الآمال سطرت عبارات شكر لقائدة المدرسة ومنسوباتها مع وردة لكل متدربة ودعوات ليس لها حد ولا عد بالعون والسداد والتوفيق




ولمديرة مركز التدريب التربوي والابتعاث بالرس أ.زينب العرفج والزميلة مشرفة التدريب رحاب العقيل  والزميلات الإداريات المتفانيات وللخالات الغاليات لجهودهن


ومن حق زميلاتنا المتدربات تزويدهن بالمادة العلمية وأنشطة الدورة مع الشكر لهن واحدة واحدة 

ولم ننس حرصا على التواصل الدائم والاستفادة المتبادلة من التجارب المتميزة ومتابعة البدايات الجميلة لتفعيل التعلم النشط داخل المدرسة وخارجها إنشاء (قروب) التعلم النشط للزميلات المتدربات



وبحمد الله وفضله كان الصدى في النفوس الكريمة جميلا ،ولم تكتف بعض الزميلات  بالشعور بل سطر بعضهن مشاعرهن في (القروب) هي لنا شهادات نفخر بها ونسأل الله العون على أداء أمانتها

















ولا يفوتنا أن نسطر ختاما بحروف محفوفة بالشكر والدعوات أسماء الزميلات المتدربات الملتحقات بالدورة الأولى من برنامج التعلم النشط بالرس
الابتدائية الثانية للبنات بالرس:
أ/ هدية المزيد مديرة المدرسة ، أ.رقية العلولا وكيلة ،
والمعلمات الفاضلات:
رقية العضيب ،نورة العلويط ، زينب الخشان ، فوزية السلمي ، فاطمة السمري

الابتدائية الثانية للبنات بقصر ابن عقيّل :
أ/ شيخة الوهيب مديرة المدرسة ، والمعلمات الفاضلات :

لطيفة الحربي ، هيا الهويمل ، موضي السند ، حصة الدحيم ، خلود الحميد
الابتدائية التاسعة للبنات بالرس:
أ/ نوال الحسين مديرة المدرسة ، والمعلمات الفاضلات :
عبير الدهامي ، هناء الرفاع ، لولوة الهويش ، موضي العايد ، موضي البندر ، مزنة الرداحي

الابتدائية السابعة عشر  للبنات بالرس:
أ/ هدى المسعود مديرة المدرسة والمعلمات الفاضلات :
نورة الخربوش , رقية الدخيل , نورة العريني , منال القزلان , زينب البطاح , نورة العباس
سهام المسلم , ليلى المسيميري
 
هذه بعض تفاصيل البداية ،،ولايزال أمامنا الكثير فلا تبخلوا علينا بالدعم والدعاء
شكرا لله ثم لكل من تفاعل وأبدى رأيا أو ساهم وساند ..شكرا لثقة مديرة مركز التدريب بالرس وحسن ظنها حين ترشيحي .. شكرا للزميلة منسقة المشروع :صبا الدعيجي على جهودها الكبيرة المبذولة ..
شكرا للجنة التعلم النشط بالرس برئاسة الأستاذة مساعدة مدير التعليم للشؤون التعليمية الأستاذة فوزية الرميح ولعضوات اللجنة الفاضلات ..
شكرا  للمدارس المستهدفة بمديراتها وكوادرها على التجاوب والتعاون (ب2-ب9ـب17ـب2 بالقصر )
شكرا للأستاذة عائشة الرثيع  ولمديرة الابتدائية (17) الأستاذة هدى المسعود وللطالبات المتألقات ولأهاليهن،، شكرا للزميلة المتفانية صالحة الحمياني التي اقتطعت من وقتها وجهدها الكثيرالكثير  في التوثيق ،وللزميلات جميعا في مركز التدريب با لرس ولمركز تدريب جدة حيث كانت البذرة الأولى  وللمدربتين أ/ مشاعل العبيكان وأ/ جواهر المعشوق ولمجموعة همم نحوالقمم ولأخي الحبيب الذي تجشم عناء السفر معي  ولأسرتي الصغيرة وللغالية: المساندة بصمت ولكل من ساهم في أن يرى هذا المشروع النور جعله ربي نورا لدروب السائرات في مسالك التعليم الآخذات بيد فلذات أكبادنا للخيرات..
هذا بعض ما كان من الاجتهاد فما فيه من صواب فهو توفيق من الله وما كان فيه من الخطأ فمن نفسي والشيطان واستغفرا لله منه ..
(تجدون في المدونة دورات سبق لي تقديمها - بحمد ربي - :الخرائط الذهنية ،التعلم التعاوني ‘القبعات الست )
اللهم اجعل ما فيه من فائدة لي ولوالديّ وذريتي ومعلماتي وزميلاتي ولكل من ساهم فيه وللمسلمين والمسلمات أحياء وأمواتا والحمد لله الذي بنعمه تتم الصالحات ..
 

  صياغة التقرير:مشرفة التدريب ومدربة مشروع التعلم النشط بالرس:

                                       أ / مزنة بنت حسين العواجي

 تصوير وإخراج :مسؤولة المتابعة الإعلامية بمركز التدريب التربوي بالرس:

                                         أ/ صالحة بنت ضمين الحمياني